1/4

عن التبغ

نبتة التبغ تنتمي لعائلة سولانسيا "Solanaceae" ، التي تضم أيضاً البطاطا، الباذنجان، الطماطم و الفلفل. هذه المحاصيل لديها جذع مستقيم طوله بين ١ الي ٣ أمتار وأوراق بيضاويه مسننه تحتوي أملاح معدنيه، سكريات، راتنجات بروتينات، مركبات متطايره و نيكوتين.

النبته تخرج زهور كوبيه الشكل جذّابه، بينما الثمره ذات قشره تحوي بذور سوداء صغيرة، مستديرة أو بيضاوية الشكل التي تظل حيَّة لأربع أو خمس سنوات في ظروف بيئية طبيعيه.

بداية من القرن السادس عشر زراعه التبغ إنتشرت سريعا من القارة الأمريكية الي أنحاء العالم واكتسبت مواصفات مختلفه وذلك لقدرتها الجيدة علي التكيف في بيئات عده. أما الآن ينمو التبغ في مائة بلد أو أكثر، غالبيتهم من الدول النامية.

زراعه التبغ منتشره في قارات آسيا (الصين والهند وتركيا)، أمريكا (الولايات المتحدة والبرازيل)، أوروبا (إيطاليا و اليونان وبلغاريا و بولندا وروسيا)، أفريقيا ( زيمبابوي ومالاوي)، أوقيانوسيا (أُستراليا ونيوزيلندا).

 تم الحصول نتائج مختلفه للزراعات عليها بكل منطقة لأن المناخ والتربة لديهما  دور رئيس في الزراعة.

قطاع التبغ و منتجاته تحكمه مجموعه من القواعد والمعاييرالتي تحمي مستهلكيه وتحقق في نفس الوقت منافع المنتجين .

هناك أنواع عديده للتبغ، التي تختلف في خصائصها والمناخ الذي تتطلبه للنمو وكيفيه معالجه أوراق التبغ بعد حصادها.

 

لم يصل التبغ لأوربا حتي تم إكتشافه في أمريكا، حيث كان يدخنه السكان الأصليين أثناء طقوسهم المختلفة منذ زمن بعيد.

International Tobacco PLC - London